آهازيج من الآوراس

Editeur : CHIHAB
Parution : 2009

من أحضان الأوراس وعلى إمتداد أرضية خرج الغناء فاتحا ذراعيه للحياة وقت أن كانت شديدة القسوة، بالغة الاجهاد، ومن تحت صخور الأوراس وقت أزمنته الشرسة خرجت أهازيج قافرة على الألم و الفقر و الأخطار متحدية الحزن بالبهجة و الغناء بالإنشاد، و الغياب بالصبر.

أهازيج توقع فيها أمل، مجد و بطولة، و إعتزاز و أنفة، تحكي مراحل الإنسان الشاوي المبعثرة في فضاء لا منتاه، تحكي الوطن و الثورة، أهازيج تغني في المواسم الحصاد و الدرس أثناء الأعمال التأزرية( التويزة)، تغني أثناء نسيج الصوف و طحن الحبوب.

أصوات عذبة رخيمة، تتناثر مستمدة من بيئة جبلية فيها تعبير عن سلوكات و ذهنيات شعب بطريقتة الخاصة. تغني بلهجة أمازيغية شاوية بحتة أو مزيج بين اللهجة الشاوية و العربية العامية. 

© CHIHAB / réalisation kdconcept / hébérgement kdhosting